Menu

بنك الشفاء المصرى يقدم رؤية متكاملة فى تطوير منظومة القوافل الطبية فى القرى والنجوع

قوافل بنك الشفاء المصري تنطلق لمحافظة أسيوط

أكدت أ/ عبير وفائى مدير إدارة التسويق وتنمية الموارد ان برنامج القوافل الطبية يعتبر أحدى الركائز الأساسية فى بناء منظومة بنك الشفاء المصرى المتكاملة والتى تبدأ من الكشف الطبى الى توفير العلاج وأجراء العمليات الجراحية للمرضى المستحقين مع ضرورة تقديم التوعية الصحية للمرضى للحد من انتشار الامراض و انطلاقاً من مبدأ الوقاية خيراً من العلاج , مع توفير كوادر طبية عالية التدريب من أطباء وممرضين حيث تبدأ مراحل تطبيق هذا البرنامج بداية من وجود متبرع (سواء كان أفراد أو شركات ) يؤمن برسالة بنك الشفاء فيقوم بالتبرع لهذا البرنامج رغبة منه فى التصدق بزكاة مال او تبرع عام يدخل فى جميع برامج بنك الشفاء يدعم الحالات المرضية بقرى الصعيد والمناطق النائية ويستفيد منها ألاف المرضى لتقديم خدمة طبية ناجحة والتى تحتاج منا  التكاتف لتقديم خدمات طبية مثل (الكشف وتحاليل وأشعة و أجراء العمليات الجراحية  وأيضاً صرف الدواء ) لمرضى كانو يتكبدون كثيراً من الجهد والمشقة  للوصول الى الخدمة الطبية الجيده وعلى هذا النطاق ينطلق بنك الشفاء المصرى  بالبحث والدراسة لتحديد مواصفات المناطق التى يجب توجيه الدعم اليها والتى سوف تخدم أكثر عدد ممكن من الحالات المريضة وأيضاً توجيه الدعم فى مختلف التخصصات بهدف رفع مستوى وجودة الخدمة الطبية فى القوافل ومتابعة الحالات  وبعد البحث والدراسة والوصول الى المناطق النائية التى يعانى أهلها من عدم توافر وحدات صحية على القدر الكافى لتقديم خدمة صحية جيدة ,  

انطلق بنك الشفاء بقوافل طبية الى محافظة أسيوط وأستهدف بها مركز البدارى ومركز ساحل سليم والتى يعانى أهلها من أمراض كثيرة ولا توجد خدمة صحية جيدة بها  وقد انطلقت القافلة الاولى الى مركز ساحل سليم قرية العونة حيث أتضح بعد البحث والدراسة ان القافلة سوف تنطلق لخدمة حالات من 350 حالة الى 500 حالة طبقاً لما ورد فى بحث الحالات حيث وجد أكثر الأمراض المنتشرة بهذه القرية أمراض ( الرمد) وعلى هذا أنطلق بنك الشفاء لتلبية نداء اهل القرية حتى لا يلجأ اهالى القرية الى السفر وتكبد العناء لوصول لمكان به خدمة صحية متميزة فقام بنك الشفاء بالتنسيق مع مركز العيون الحديث لتوفير الاجهزة الطبية الحديثة والفنيين حتى يتم الكشف على المرضى ,وأيضاً تم التنسيق مع الأطباء للكشف على العدد المستهدف لوصول الى هدف القافلة وهو تقديم خدمة طبية متميزة وأجراء العمليات الجراحية للحالات المستحقة والمتابعة أيضاً بعد انتهاء القافلة , تم تحديد مكان القافلة بعد معاينة القرية حتى تكون قريبة من الحالات ومكان يستوعب العدد المستهدف فتم تحديد مكان القافلة بالوحدة الصحية بالعونة و تم تجهيز اماكن لإنتظار الحالات , فى حين ان القافلة كانت تستهدف من 350 مريض الى 500 مريض تم أجراء عدد 826 كشف طبى وتم عمل 325 نظارة طبية سوف يتم تسليمهم خلال أسبوعين من تاريخ القافلة وتم أجراء 231 عملية رمد مختلفة تم تنفيذ 154 عملية وجارى أستكمال الباقى و 16 فحص و أشعة جارى أستكمالها.

 وعلى صعيد قافلة النواورة التى تمت بمركز البدارى محافظة أسيوط , صرحت أ/ عبير وفائى ان بعد ان تم التنسيق مع قسم الاستكشاف ببنك الطعام المصري لإمدادنا بمكان لإقامة القافلة تم أختيار الوحدة الصحية بقرية النواورة وتم التنسيق مع مركز العيون الحديث لأمداد القافلة بالفنيين و الاطباء اللازمين لتنفيذ القافلة وتم أستهداف من 500 مريض الى 600 مريض بعد البحث والدراسة و الاطلاع على الحالة الصحية بالقرية , ومن هنا تم الانطلاق الى مكان القافلة فى تمام الساعة 8.30 صباحاً وتم الكشف على 922 مريض وتم عمل 420 نظارة سوف يتم تسليمهم خلال أسبوعين من تاريخ القافلة و أجراء 303 عملية رمد مختلفة تم تنفيذ 250 عملية حتى الان و جارى أستكمال الباقى و أجاء عدد 9 فحوصات وأشعة جارى تنفذهم , ولم يتوقف بنك الشفاء المصرى

على عمل القافلة اوأجراء الكشف فقط بل قام بالدور الأساسى له فى أطار برامج التوعية والحد من أنتشار الأمراض حيث أكد بنك الشفاء على الأطباء بضرورة توعية المرضى بكيفية الحد من أنتشار الأمراض من ضرورة أتباع العادات السليمة والصحية التى كانت سبب رئيسى فى أنتشار الأمراض بينهم بل قام أيضاً بمتابعة الحالات المريضة حتى يكتمل العمل وتحقق القافلة الهدف المرغوب فى أطار حق المريض علينا فى تقديم خدمة طبية جيدة وتليق بأدمية الحالة فى جميع ارجاء القرى والنجوع  حيث ان بنك الشفاء يحمل على عاتقه دائماً ثقة المتبرع فى البنك والأرتقاء بالحالة الصحية للمرضى الغير قادرين على تحمل تكلفة العلاج.

Share this Post!

About the Author : Ahmed El Reedy


Related post

  TOP